الهيدر
2

دائرة المدفوعات

أهداف المدفوعات 

  •   إنشاء نظام مدفوعات كفوء وفعال.
  •    تنفيذ البنية التحتية الحديثة بما يشمل:
    • الحصول على الأنظمة و الشبكات المصرفية الحديثة
    • تشجيع المصارف من أجل تطبيق التكنولوجيا الحديثة والأنظمة المصرفية الأساسية.
  • القيام بتطوير مسارات العمل المصرفي وفق مناهج عالمية معتمدة في مجال الصيرفة الإلكترونية .
  • تم إنشاء مركز بيانات Data Centre  يتضمن الخوادم ومعدات الخزن لتشغيل الأنظمة وقواعد البيانات وربطها بين المواقع المختلفة وكذلك يتضمن معدات التشفير والسرية المختلفة.
  • إزالة خطر التسوية اليدوية الناتج عن عمليات تسوية الصافي كبيرة الحجم ، إضافة   إلى أن نظام الـ RTGS يضمن تسوية نهائية غير قابلة للنقض، وهذه ميزة حسنة ذات قيمة عالية للزبون.
  • زيادة السرعة وإختصار الوقت لتنفيذ المدفوعات.
  •  القضاء على مخاطر الأئتمان والسيولة.
  •  تحسين إدارة السيولة.
  • يكون على مستوى عال من الكفاءة والمرونة.
  •  تنفيذ نظام يتوافق مع المعايير الدولية.
  • تقليل التعامل بالورق (النقد والصك) والأعتماد على التحويلات الإلكترونية للأموال

دور البنك المركزي في أنظمة الدفع

يلعب البنك المركزي العراقي دوراً أساسياً في أنشاء نظم الدفع والرقابة عليها ويضمن أستقرار السعر المحلي ويعزز نظام مالي آمن وتنافسي يستند الى السوق . ومن الوظائف الرئيسية للبنك المركزي:

  • يتم تنفيذ العمليات الخاصة بالمدفوعات والاوراق المالية عالية القيمة على حسابات البنوك المركزية.
  • يساهم البنك المركزي في الحد من المخاطر الائتمانية والمخاطر المتعلقة بالنظام المالي ككل نظرا لتمتعها بسلطة اشرافية ورقابية .
  • يحدد البنك المركزي القواعد التي تحكم هذه النظم كما يعمل على ضمان توافر امن وفاعلية هذه النظم وتتولى مراقبتها.
  • تنفيذ السياسة النقدية وسياسة سعر الصرف .
  • إدارة أحتياطي الدولة من الذهب .
  • إصدار العملة (الدينار العراقي).
  • مراقبة وتعزيز نظام دفع سليم.
  •   تنظيم الأشراف على القطاع المصرفي الشامل.
  • يعد نظام الدفع الجيد الاداء أمراً ضروريا لنجاح السياسة النقدية .

هذا ويعتبر دور البنك المركزي العراقي بمثابة المشغل القانوني لمشروع البنية التحتية لنظام الدفع بالتجزئة وسيقوم بمراقبة وتشغيل ودعم هذا المشروع على أساس يومي وأيضاً الأشراف على مزودي خدمة الدفع الذين يستخدمون البنية التحتية بإعتباره الجهة المنظمة لعمل المصارف وأنظمة الدفع في العراق . وقد شرع البنك المركزي بتأسيس مشروع البنية التحتية والخدمات المصرفية عبر الهاتف النقال لتوسيع التنمية الأقتصادية وزيادة حركة التجارة والأستثمار وتحسين القطاع المصرفي.

   نظرة عامة لانظمة الدفع 

مكونات وفوائد نظام الدفع بالتجزئة العراقي

مكونات نظام المدفوعات العراقي :

1-نظام مقاصة الصكوك الالكترونية (C-ACH)

تعريف النظام واهدافه

دليل نظام (C-ACH)

2-نظام الحفظ المركزي للاوراق المالية(CSD)

تعريفه:

  • وهو نظام يعمل على إدارة السندات الحكومية التي يصدرها البنك المركزي العراقي ووزارة المالية ومن خلال هذا النظام يستطيع البنك المركزي مراقبة السيولة من موقعه.
  •  تم تشغيل ايداع وتسجيل السندات الحكومية ”CSD“ بصورة فعلية في شهر تشرين الاول عام 2008.
  • بلغ عدد المصارف المشاركة في هذا النظام (30) مصرف.
  • عدد المزادات المنفذة من خلال النظام منذ التشغيل الفعلي(86) مزاد بالدينار العراقي من قبل البنك المركزي و(72) مزاد بالدينار العراقي من قبل وزارة المالية
  • يعمل البنك المركزي العراقي على تطوير الأسواقِ الثانوية وربطه بسوق العراق للأوراق المالية حيث تتم عملية بيع وشراء السندات من خلال نظام وسيط يسمى نظام المتاجرة Trading System وسيعمل هذا النظام على تسهيل عمليات البيع والشراء ومطابقة العمليات من قبل المصارف.

3-نظام التسوية الاجمالية الانية (RTGS)

تعريف واهداف نظام التسوية الاجمالية

4-المقسم الوطني ونظام الدفع عن طريق الموبايل

شرح مكونات فوائد دور البنك في النظام